Tag cloud

تمثل مدينة ماينتس، عاصمة ولاية شمال الراين-وستفاليا ومدينة الجامعة والرومان والميديا الإعلامية، مزيج الثالوث الشهير المؤلف من الكاتدرائية الرومانية وفن جوتنبرج الأسود وكرنفال نهر الراين، بالإضافة إلى كونها تمتلك أيضاً ميراثاً تاريخياً كبيراً يرجع إلى حوالي 2000 عام، يفخر كل سكان ماينتس بتقديمه وعرضه بكل اعتزاز. ومما يزيد من ثقل ملامح ماينتس المفعمة بالأحاسيس والانطباعات تعددية أنواع الخمور فائقة الجودة التي تندرج ضمن السلع الثقافية الوفيرة للمدينة.

المزيد »

مدينة حديثة في قلب الحياة بماض بحري عريق: هذه الجذور جعلت من المدينة مكاناً ذا صبغة دولية ومنفتحاً على العالم. يحمل الحوار المتبادل بين السكان هناك ملامح الحرية والتسامح التي نشأت وتطورت عبر مئات السنين. ويمكن استشعارها في جميع الأحوال: الأمور هنا على ما يرام. الحفاظ على القديم وتجربة الحديث - هذا هو مبدأ بريمن للنجاح منذ القدم.

المزيد »

على المجرى المشترك لنهري الراين وموزل، حيث الزاوية الألمانية ذات الشهرة العالمية تقع واحدة من أجمل وأعرق المدن في ألمانيا: كوبلنتس. أربع سلاسل جبلية متوسطة ومساحة شاسعة من الغابات والمسطحات المائية والخضراء تشكل الخلفية الفريدة من نوعها التي تغلف مدينة كوبلنتس. تتمثل المعالم الكبيرة التي تقف شاهداً على تاريخ الميدنة العريق المتجاوز 2000 عام في ما تزخر به من كنائس وقصور وبيوت النبلاء والمباني السكنية البديعة.

المزيد »

بادن-بادن: المفهوم الحقيقي للرفاهية والفخامة وأسلوب الحياة الراقي. باعتبارها العاصمة الصيفية لأوروبا أثناء عصر بيللي وملتقى الأثرياء والحسناوات، أصبحت مدينة بادن-بادن اليوم ذات شهرة عالمية بصفتها مدينة الحمامات والثقافة ، بالإضافة إلى سمعتها الطبية من الطراز الأول وما يقام بها من مهرجانات براقة وأناقة ليس لها مثيل. سواء الرحلة علاجية أم ثقافية، تقصد أجواء الرفاهية أم الأناقة: بادن-بادن تقدم الأفضل دائماً.

المزيد »

مدينة فورتسبورج، نقطة الالتقاء فائقة الجمال للتاريخ والثقافة والخمر. مقر إقامة شعب الفرانكن والجامعة، حيث الموقع الخلاب على ضفتي نهر الماين، بالإضافة إلى الأجواء المفعمة بالحيوية والسحر الخلاب، وشهرتها بأنها مركز مزارع الكروم الفرانكوني، كما أنها تعد بفضل معالمها السياحية العديدة واحدة من أجمل المدن الألمانية وأكثرها ترحاباً بالضيوف وبكلمة واحدة - أكثرها سحراً وجمالاً.

المزيد »

ساربروكن: مدينة ودودة تتسم بالمعالم الثقافية المفعمة بالحيوية، والأبنية المعمارية الباروكية والأجواء الفرنسية الممزوجة بنمط الحياة في ولاية سارلاند، إنها عاصمة الولاية التي بها الجامعة الكبرى، والمركز الاقتصادي والمعارض. تعتبر ساربروكن مركزاً لمساحة كبيرة مكونة من ثلاث مناطق يسكنها نصف مليون نسمة، بالإضافة إلى كونها مدينة هادئة وهانئة ومرحة يمكن بها قاء عطلات الاستجمام والاسترخاء.

المزيد »

يحوي مركز مدينة روستوك قلباً بحرياً، ميناء المدينة. حتى وإن لم يعد يتجمع نفس عدد البحارة الكبير على أرصفة الميناء كما كان الحال في الماضي، فإن أجواء الميناء الموجود بداخل المدينة ستظل محتفظة بطابعها الأصيل الذي لا يمكن تغييره. فمنذ عام 1991 يشتهر ميناء المدينة بأنه ساحة التنزه المحببة للكثيرين، ولا سيما ما يفترش أرضه من مطاعم ومسارح ويتيحه من إمكانيات تسوق. تقام هنا العروض الكبيرة، مثل مهرجان هانزه زايل البحري، الذي يتجمع بمناسبته في شهر أغسطس مئات البحارة التقليديين ومليون زائر.

المزيد »

تعيد برلين في الوقت الحالي تقديم صورة جديدة لألمانيا لم يألفها العالم من قبل، وباعتبارها مدينة عالمية تكمن في قلب القارة الأوروبية وتتمتع بسمات الإبداع والحيوية النابضة منقطعة النظير، مما جعلها لها تأثير مغناطيسي يستقطب ملايين الزوار للتوافد عليها، وباعتبارها عاصمة لدولية متفتحة وعالمية ومضيافة. إنها توليفة من السعادة والحيوية الناضحة، وربما تكون جريئة بعض الشيء، والتسامح والبساطة الداعية للاستجمام والاسترخاء. "برلين كلها عبارة عن سحابة": تثبت المقولة القديمة مصداقيتها مرة أخرى، بل وأكثر من ذلك.

المزيد »

هامبورج، بوابة العالم، الجمال والرقي في الشمال: لم تأت من فراغ سمعة المدينة الخضراء المائية كواحدة من أروع المدن الألمانية. وحتى الهانزيون المتحفظون يمكنهم بالكاد إخفاء فخرهم واعتزازهم بمديتنهم وأجوائها العريقة ورونقها البحري غير العادي. سواء كان نهر إلبه أو ألستر أو المدينة الساحلية أو مدينة المخازن أو سوق الأسماك أو شارع ريبربان - توجد هنا يومياً أحداث كبيرة ورائعة بانتظار اكتشافك لها.

المزيد »

لا تشتهر مدينة ترير، التي كان يطلق عليها أوجوستا تريفيروروم عندما أنشأها القيصر أغسطس في عام 16 قبل الميلاد، فقط باعتبارها أقدم مدينة في ألمانيا، ولكنها أيضاً تمثل مركزاً هاماً للأبنية الأثرية والكنوز الفنية. تتضح البنية المعمارية الضخمة التي جعلها الرومان صبغةً لهذه المدينة، بمجرد التطلع إلى بوابة بورتا نيجرا الشاهقة، وهي بوابة المدينة العملاقة للعالم القديم وتعد الشعار الحالي لمدينة ترير الواقعة على نهر موسل.

المزيد »

كانت مدينة فولفسبورج، باعتبارها واحدة من قلائل المدن الجديدة المنشأة في القرن العشرين والتي تم تأسيسها في 1 يوليو عام 1938، من الرواد الأوائل في بناء مدن جمهورية ألمانيا الاتحادية الشابة، على الرغم من تاريخها القصير المثير. تعد المدينة المثال المميز على عملية تطور المدن التخطيطية، حيث ارتبط تاريخها ارتباطاً وثيقاً بحركات التنمية الاقتصادية لشركة فولجسفاجن.

المزيد »

ما بين المهرجان الشعبي والمطعم الفاخر، متاحف السيارات و فيلهيلما، الحياة الليلية النابضة والمعارض الخلابة: شتوتجارت تزخر بالمتناقضات المفعمة بالإثارة. تحمل عاصمة ولاية بادن فورتمبرج طابع واحدة من أكبر مزارع الكروم في ألمانيا وأجواء الإثارة بفضل موقعها الساحر وما تحويه من ميادين جميلة وقصور فخمة وأبنية من مختلف الأنماط المعمارية.

المزيد »

Osnabrück has gone down in history as a town where peace was made – and the people of Osnabrück are still very proud that the decisive negotiations to end the Thirty Years' War took place here. Osnabrück is also a town for connoisseurs that spoils its visitors with exceptional gourmet restaurants such as La Vie.

المزيد »

Discover Destination Germany with our interactive map

قم هنا بإضافة أهدافك المفضلة قم بتأكيد وتصنيف وتقسيم وطباعة هدفك المختار، ثم قم بالتخطيط لرحلتك إلى ألمانيا.

تم اختيار المفضلة 0