Tag cloud

ما بين المهرجان الشعبي والمطعم الفاخر، متاحف السيارات و فيلهيلما، الحياة الليلية النابضة والمعارض الخلابة: شتوتجارت تزخر بالمتناقضات المفعمة بالإثارة. تحمل عاصمة ولاية بادن فورتمبرج طابع واحدة من أكبر مزارع الكروم في ألمانيا وأجواء الإثارة بفضل موقعها الساحر وما تحويه من ميادين جميلة وقصور فخمة وأبنية من مختلف الأنماط المعمارية.

المزيد »

المنظومة المرورية المفضلة في تقاطع الطرق التجارية القديمة الألمانية والأخرى الأوروبية وحركة السوق والحركة التجارية الثرية وتأسيس قصر ملكي، كل ذلك من شأنه أن قاد حركة التنمية البراقة لمدينة إرفورت لتصبح عاصمة ولاية تورنجن . ومع ذلك فلم يقتصر المكان على لقاءات القادة والملوك وكبار التجار، بل إن المدينة أفسحت مجالاً أوسع لالتقاء الثقافة والأدب، والفكر والدين، وأهل إرفورت مع الضيوف الوافدين إليهم من مختلف أنحاء العالم.

المزيد »

هامبورج، بوابة العالم، الجمال والرقي في الشمال: لم تأت من فراغ سمعة المدينة الخضراء المائية كواحدة من أروع المدن الألمانية. وحتى الهانزيون المتحفظون يمكنهم بالكاد إخفاء فخرهم واعتزازهم بمديتنهم وأجوائها العريقة ورونقها البحري غير العادي. سواء كان نهر إلبه أو ألستر أو المدينة الساحلية أو مدينة المخازن أو سوق الأسماك أو شارع ريبربان - توجد هنا يومياً أحداث كبيرة ورائعة بانتظار اكتشافك لها.

المزيد »

لا تقع دوسيلدورف، عاصمة ولاية شمال الراين وستفاليا ، كما يعتقد كثيرون، على نهر الراين بالمعنى الدقيق للكلمة، ولكنها تطل على نهر صغير اسمه دوسيل. ومن يقم بجولة إلى قلب المدينة القديمة الأصلي الواقع بين باسيليقا لامبيرتوس وبرج القصر، سيكتشف النهر الصغير دوسيل الذي يسري مختبئاً بعض الشيء بين زقاق ليفر وميدان بورج بلاتس. لم يكن تفكير أحد قديماً متجهاً إلى أن تصبح المدينة مركزاً للاقتصاد وألوان الموضة والمعالم الثقافية ذات الأهمية العالمية - لكنها موجودة بالفعل على نهر الراين.

المزيد »

مساحات ريفية حالمة وحياة مدنية عصرية وواحات خضراء - تحوي مونستر الكثير من الأسرار بانتظار قدومك لتكتشفها. مونستر مدينة منفتحة على العالم يرجع تاريخها إلى ما يزيد عن 1200 عامٍ سطرها تاريخ المدينة. سواء باعتبارها مقراً للأسقف أو عضواً في رابطة المدن الهانزية أو مدينة الجامعة - دائما ما كانت مونستر تلعب بالإضافة إلى ذلك دوراً هاماً للمنطقة والعالم بأسره. ومع ذلك فقد ذكرها تاريخ العالم بشيء واحد فقط: مدينة السلام لولاية وستفاليا.

المزيد »

تمثل مدينة ماينتس، عاصمة ولاية شمال الراين-وستفاليا ومدينة الجامعة والرومان والميديا الإعلامية، مزيج الثالوث الشهير المؤلف من الكاتدرائية الرومانية وفن جوتنبرج الأسود وكرنفال نهر الراين، بالإضافة إلى كونها تمتلك أيضاً ميراثاً تاريخياً كبيراً يرجع إلى حوالي 2000 عام، يفخر كل سكان ماينتس بتقديمه وعرضه بكل اعتزاز. ومما يزيد من ثقل ملامح ماينتس المفعمة بالأحاسيس والانطباعات تعددية أنواع الخمور فائقة الجودة التي تندرج ضمن السلع الثقافية الوفيرة للمدينة.

المزيد »

مدينة متعددة الأوجه - تكسوها عباءة العراقة والتاريخ، وفي الوقت نفسه مرصعة بمظاهر الحداثة، وعامرة بالنشاط وأجواء الاستمتاع بالحياة: اكتسبت مدينة إنجولشتات، مدينة الجامعة والقلعة الواقعة على نهر دوناو والتي كانت فيما مضى مقراً لإقامة الدوق البافاري، سحرها الخاص المميز بفضل التوليفة الرائعة النابعة من فخامة العصور الوسطى والأجواء التعددية.

المزيد »

يحوي مركز مدينة روستوك قلباً بحرياً، ميناء المدينة. حتى وإن لم يعد يتجمع نفس عدد البحارة الكبير على أرصفة الميناء كما كان الحال في الماضي، فإن أجواء الميناء الموجود بداخل المدينة ستظل محتفظة بطابعها الأصيل الذي لا يمكن تغييره. فمنذ عام 1991 يشتهر ميناء المدينة بأنه ساحة التنزه المحببة للكثيرين، ولا سيما ما يفترش أرضه من مطاعم ومسارح ويتيحه من إمكانيات تسوق. تقام هنا العروض الكبيرة، مثل مهرجان هانزه زايل البحري، الذي يتجمع بمناسبته في شهر أغسطس مئات البحارة التقليديين ومليون زائر.

المزيد »

تعيد برلين في الوقت الحالي تقديم صورة جديدة لألمانيا لم يألفها العالم من قبل، وباعتبارها مدينة عالمية تكمن في قلب القارة الأوروبية وتتمتع بسمات الإبداع والحيوية النابضة منقطعة النظير، مما جعلها لها تأثير مغناطيسي يستقطب ملايين الزوار للتوافد عليها، وباعتبارها عاصمة لدولية متفتحة وعالمية ومضيافة. إنها توليفة من السعادة والحيوية الناضحة، وربما تكون جريئة بعض الشيء، والتسامح والبساطة الداعية للاستجمام والاسترخاء. "برلين كلها عبارة عن سحابة": تثبت المقولة القديمة مصداقيتها مرة أخرى، بل وأكثر من ذلك.

المزيد »

مدينة فورتسبورج، نقطة الالتقاء فائقة الجمال للتاريخ والثقافة والخمر. مقر إقامة شعب الفرانكن والجامعة، حيث الموقع الخلاب على ضفتي نهر الماين، بالإضافة إلى الأجواء المفعمة بالحيوية والسحر الخلاب، وشهرتها بأنها مركز مزارع الكروم الفرانكوني، كما أنها تعد بفضل معالمها السياحية العديدة واحدة من أجمل المدن الألمانية وأكثرها ترحاباً بالضيوف وبكلمة واحدة - أكثرها سحراً وجمالاً.

المزيد »

تم تأسيس مدينة لوبيك، ملكة المدن الهانزية، في عام 1143 "كأول مدينة غربية مطلة على ساحل بحر البلطيق"، كما أنها تعتبر منارة مشعة لعائلة المدن الهانزية بأسرها الواقعة في نطاق بحر البلطيق. ولا تزال أجواء العصور الوسطى والمعالم السياحية للتاريخ الثقافي حتى الآن محددة لملامح المدينة الخلابة الرائعة، وتذكرنا بالتاريخ العريق للمدينة باعتبارها المدينة الهانزية الملكية الحرة.

المزيد »

لا تشتهر مدينة ترير، التي كان يطلق عليها أوجوستا تريفيروروم عندما أنشأها القيصر أغسطس في عام 16 قبل الميلاد، فقط باعتبارها أقدم مدينة في ألمانيا، ولكنها أيضاً تمثل مركزاً هاماً للأبنية الأثرية والكنوز الفنية. تتضح البنية المعمارية الضخمة التي جعلها الرومان صبغةً لهذه المدينة، بمجرد التطلع إلى بوابة بورتا نيجرا الشاهقة، وهي بوابة المدينة العملاقة للعالم القديم وتعد الشعار الحالي لمدينة ترير الواقعة على نهر موسل.

المزيد »

مرت مدينة ماجدبورج، عبر تاريخها العريق الممتد لأكثر 1200 عام وجعلها واحدة من أقدم المدن في الولايات الألمانية الجديدة، بأوقات عصيبة على مدار تاريخها الطويل، حيث أنها تعرضت كثيراً للحروب والدمار باعتبارها مقر الإقامة الملكية للقيصر الألماني وكانت ضمن اتحاد المدن الهانزية وإحدى القلاع البروسية. ومع ذلك فكانت الآمال دائماً تتطلع إلى مستقبل أفضل للمدينة، وكان دائماً ما يتم اكتشاف الجديد بها - ناهيك عن ثرواتها الثقافية وما تلقاه من رعاية وعناية، الأمر الذي توليه المدينة أهمية فائقة للغاية.

المزيد »

من يعتقد بوجود مدينة من العصور الوسطى ولا تزال تحمل طابع 2000 عام مضت من عمر التاريخ، فربما يكون يهذي قليلاً، وذهب في طريق الضلال بلا رجعة: ريجنسبورج تحمل جميع صفات العراقة والكلاسيكية ما عدا تراكم الأتربة. فالميراث العالمي لا يحيا في تاريخ الأبنية التاريخية فقط، ولكن ضياه ينبعث من بين جدرانها. وليست المدينة وحدها، التي تتسم بأعلى تجمع للحانات في ألمانيا، هي ما تضع ريجنسبورج على قدم المساواة مع المدن الكبيرة الأخرى،

المزيد »

كولونيا هي مدينة الكاتدرائية العظيمة الواقعة على نهر الراين بتاريخها العريق، وتثير الإقبال والجاذبية إليها بما تحويه من ألون الفنون، والثقافة، والمهرجانات وجعة كولش الشهيرة بها. وبالطبع فإنها تثيرك لزيارتها مرة أخرى. فمدينة كولونيا، التي هي بحق أكثر من مجرد مدينة، إنها شيء ما وقر في القلب، أشبه بإحساس ساحر أو منظور حياة مختلف. وكل شيء هنا يدور محوره حول الكاتدرائية ذات الشهرة العالمية، إنها شعار المدينة وقلبها النابض على نهر الراين، القابعة في وسط المدينة وكأنها حارسها الشخصي العملاق،

المزيد »

Discover Destination Germany with our interactive map

قم هنا بإضافة أهدافك المفضلة قم بتأكيد وتصنيف وتقسيم وطباعة هدفك المختار، ثم قم بالتخطيط لرحلتك إلى ألمانيا.

تم اختيار المفضلة 0