Tag cloud

مدينة متعددة الأوجه - تكسوها عباءة العراقة والتاريخ، وفي الوقت نفسه مرصعة بمظاهر الحداثة، وعامرة بالنشاط وأجواء الاستمتاع بالحياة: اكتسبت مدينة إنجولشتات، مدينة الجامعة والقلعة الواقعة على نهر دوناو والتي كانت فيما مضى مقراً لإقامة الدوق البافاري، سحرها الخاص المميز بفضل التوليفة الرائعة النابعة من فخامة العصور الوسطى والأجواء التعددية.

المزيد »

مونشنجلادباخ: المدينة تأسر القلوب وتعشق الحياة، تتسم شخصيتها بالمزيج المثير المتجانس بين معالم المدنية والسحر الريفي - ولم تأت من فراغ تسمية المدينة المطلة على المنطقة السفلى من نهر الراين بحدائقها وبحيراتها "بالمدينة الكبيرة في الريف". غير أن ذلك لم يمنع كونها مدينة الفنون والثقافة - بما تحويه من أبنية أثرية هامة ومتحف يتمتع بشهرة عالمية وأجواء مفعمة بالنشاط والإثارة من المسارح والنوادي الليلية وأماكن عرض الفنون الصغيرة.

المزيد »

مانهايم تثير أجواء الحركية والنشاط: تنبع من مدينة الجامعة الواقعة على نهري الراين ونيكار اختراعات كثيرة هامة. وهكذا عمد كارل درايس في عام 1817 إلى تصنيع أول مركبة بعجلتين، وفي عام 1886 سارت أول سيارة اخترعها كارل بنز في شوارع المدينة، وفي عام 1921 تبعتها الأسطورة لانتس بولدوج، أما يوليوس هاتري فقام في عام 1929 بتصميم أول طائرة نفاثة في العالم. ومن الواضح تماماً أن العقول العبقرية الخلاقة تشعر بالراحة هنا.

المزيد »

تشتهر مدينة بوتسدام، عاصمة ولاية براندبورج بصفة خاصة بميراثها التاريخي باعتبارها مقر الإقامة السابق لحكام بروسيا وبما تضمه أرضها من قصور وحدائق تفوق مستوى التفرد. مجد بروسيا وعزها، ميراث ملكي بروسيا فريدريش الأول والثاني الملقب بالأكبر، وأرض العلوم والفنون؛ السمة التي تكسو تاريخها العريق: تقدم بوتسدام باقة حافلة من الثقافة والتاريخ في غلاف سحري يحبس من روعته الأنفاس.

المزيد »

بين الغابة السوداء وجبال فوج وجبال بفالزر الواقعة في مستوى نهر الراين تقع مدينة كارلسروهه، مركز التكنولوجيا والعلوم، ومقر أهم المحاكم في ألمانيا. علاوة على ذلك فقد كانت كارلسروهه أيضاً أول مستقبِل لرسالة البريد الإلكتروني التي تم استقبالها بواسطة أحد أجهزة الكمبيوتر على الأرض الألمانية. هذه الرسالة جاءت في 3 أغسطس 1984 من إحدى الموظفات في جامعة فيسكونسن الأمريكية، ومن ثم تم توجيهها إلى مهندس المعلومات ميشائيل روترت في كارلسروهه.

المزيد »

تعتبر شفيرين أصغر المدن الألمانية بعدد سكانها الذي يقل عن 100 ألف نسمة، وتتميز بموقعها وسط بيئة خلابة ساحرة الذي يطل على البحيرات الواقعة في قلب منطقة المدينة والتي تعكس على صفحات مياهها صورة السحب المُحركة للرياح : شفيرين Schweriner) (Schloss ، متجدد الهواء وبسيط ومشرق وقريب من القلب - تماماً مثل المدينة ذاتها.

المزيد »

تشتهر هايدلبرج على المستوى العالمي وفي إطار سياحة المدن العالمية بأنها المدينة الخضراء على الدوام: إنها هايدلبرج التي تعني بطبيعة الحال الرومانسية الحالمة بين الجسر القديم و القصر الطاغي. الجامعة ومشهد الطلاب، باقة المعارض والعروض الثقافية، وحسن الضيافة القلبية البالغة والموقع الخلاب على نهر نيكار وسفوح غابة أودنفالد: كل هذه أسباب ساهمت في زيادة الإقبال على المدينة التي كانت تخبيء لجوته "شيئاً مثالياً".

المزيد »

ساربروكن: مدينة ودودة تتسم بالمعالم الثقافية المفعمة بالحيوية، والأبنية المعمارية الباروكية والأجواء الفرنسية الممزوجة بنمط الحياة في ولاية سارلاند، إنها عاصمة الولاية التي بها الجامعة الكبرى، والمركز الاقتصادي والمعارض. تعتبر ساربروكن مركزاً لمساحة كبيرة مكونة من ثلاث مناطق يسكنها نصف مليون نسمة، بالإضافة إلى كونها مدينة هادئة وهانئة ومرحة يمكن بها قاء عطلات الاستجمام والاسترخاء.

المزيد »

تعيد برلين في الوقت الحالي تقديم صورة جديدة لألمانيا لم يألفها العالم من قبل، وباعتبارها مدينة عالمية تكمن في قلب القارة الأوروبية وتتمتع بسمات الإبداع والحيوية النابضة منقطعة النظير، مما جعلها لها تأثير مغناطيسي يستقطب ملايين الزوار للتوافد عليها، وباعتبارها عاصمة لدولية متفتحة وعالمية ومضيافة. إنها توليفة من السعادة والحيوية الناضحة، وربما تكون جريئة بعض الشيء، والتسامح والبساطة الداعية للاستجمام والاسترخاء. "برلين كلها عبارة عن سحابة": تثبت المقولة القديمة مصداقيتها مرة أخرى، بل وأكثر من ذلك.

المزيد »

هامبورج، بوابة العالم، الجمال والرقي في الشمال: لم تأت من فراغ سمعة المدينة الخضراء المائية كواحدة من أروع المدن الألمانية. وحتى الهانزيون المتحفظون يمكنهم بالكاد إخفاء فخرهم واعتزازهم بمديتنهم وأجوائها العريقة ورونقها البحري غير العادي. سواء كان نهر إلبه أو ألستر أو المدينة الساحلية أو مدينة المخازن أو سوق الأسماك أو شارع ريبربان - توجد هنا يومياً أحداث كبيرة ورائعة بانتظار اكتشافك لها.

المزيد »

اشتهرت مدينة ليفركوزن على المستوى العالمي بطابعها الصناعي المميز لها، ولا سيما من خلال عملاق الصناعة العالمي شركة باير. ليس هذا فحسب، فلا يزال هناك الكثير: إنها مدينة ذات أسهم عالية في مجال الاستجمام والاسترخاء، وتتمتع بموقع خلاب مطل على سفوح المرتفعات الجبلية، إنها مدينة تحفل بحياة نابضة مميزة للمدن الكبيرة بجانب المناظر القروية المتاخمة لذلك والتي في أغلب الأحوال لا تبعد عنها أكثر من بضعة كيلومترات قليلة.

المزيد »

كانت مدينة فولفسبورج، باعتبارها واحدة من قلائل المدن الجديدة المنشأة في القرن العشرين والتي تم تأسيسها في 1 يوليو عام 1938، من الرواد الأوائل في بناء مدن جمهورية ألمانيا الاتحادية الشابة، على الرغم من تاريخها القصير المثير. تعد المدينة المثال المميز على عملية تطور المدن التخطيطية، حيث ارتبط تاريخها ارتباطاً وثيقاً بحركات التنمية الاقتصادية لشركة فولجسفاجن.

المزيد »

ما بين المهرجان الشعبي والمطعم الفاخر، متاحف السيارات و فيلهيلما، الحياة الليلية النابضة والمعارض الخلابة: شتوتجارت تزخر بالمتناقضات المفعمة بالإثارة. تحمل عاصمة ولاية بادن فورتمبرج طابع واحدة من أكبر مزارع الكروم في ألمانيا وأجواء الإثارة بفضل موقعها الساحر وما تحويه من ميادين جميلة وقصور فخمة وأبنية من مختلف الأنماط المعمارية.

المزيد »

لا تقع دوسيلدورف، عاصمة ولاية شمال الراين وستفاليا ، كما يعتقد كثيرون، على نهر الراين بالمعنى الدقيق للكلمة، ولكنها تطل على نهر صغير اسمه دوسيل. ومن يقم بجولة إلى قلب المدينة القديمة الأصلي الواقع بين باسيليقا لامبيرتوس وبرج القصر، سيكتشف النهر الصغير دوسيل الذي يسري مختبئاً بعض الشيء بين زقاق ليفر وميدان بورج بلاتس. لم يكن تفكير أحد قديماً متجهاً إلى أن تصبح المدينة مركزاً للاقتصاد وألوان الموضة والمعالم الثقافية ذات الأهمية العالمية - لكنها موجودة بالفعل على نهر الراين.

المزيد »

كاسل. إنها المدينة التي ارتقت مكانتها لتصل إلى أن تكون بؤرة الفن الحديث المعاصر بفضل احتضانها لفعاليات معرض دوكومنتا الذي يعد أهم معرض فني على المستوى العالمي وأكثرها ثراءً. وبعيداً عن معرض دوكومنتا تعتبر مدينة كاسل أحد العناوين الفنية البارزة في أوروبا. ويحوي قصر فيلهلمسهوه واحدة من أكبر وأهم لوحات الرسام الهولندي ريمبرانت ونسخة منحوتة في متحف كاسل لتمثال أبوللو، الإله الإغريقي. ويلاحظ عبر مدينة كاسل بأكملها تعظيم شعارها لشخصية هرقل العظيم.

المزيد »

على المجرى المشترك لنهري الراين وموزل، حيث الزاوية الألمانية ذات الشهرة العالمية تقع واحدة من أجمل وأعرق المدن في ألمانيا: كوبلنتس. أربع سلاسل جبلية متوسطة ومساحة شاسعة من الغابات والمسطحات المائية والخضراء تشكل الخلفية الفريدة من نوعها التي تغلف مدينة كوبلنتس. تتمثل المعالم الكبيرة التي تقف شاهداً على تاريخ الميدنة العريق المتجاوز 2000 عام في ما تزخر به من كنائس وقصور وبيوت النبلاء والمباني السكنية البديعة.

المزيد »

مدينة فورتسبورج، نقطة الالتقاء فائقة الجمال للتاريخ والثقافة والخمر. مقر إقامة شعب الفرانكن والجامعة، حيث الموقع الخلاب على ضفتي نهر الماين، بالإضافة إلى الأجواء المفعمة بالحيوية والسحر الخلاب، وشهرتها بأنها مركز مزارع الكروم الفرانكوني، كما أنها تعد بفضل معالمها السياحية العديدة واحدة من أجمل المدن الألمانية وأكثرها ترحاباً بالضيوف وبكلمة واحدة - أكثرها سحراً وجمالاً.

المزيد »

كولونيا هي مدينة الكاتدرائية العظيمة الواقعة على نهر الراين بتاريخها العريق، وتثير الإقبال والجاذبية إليها بما تحويه من ألون الفنون، والثقافة، والمهرجانات وجعة كولش الشهيرة بها. وبالطبع فإنها تثيرك لزيارتها مرة أخرى. فمدينة كولونيا، التي هي بحق أكثر من مجرد مدينة، إنها شيء ما وقر في القلب، أشبه بإحساس ساحر أو منظور حياة مختلف. وكل شيء هنا يدور محوره حول الكاتدرائية ذات الشهرة العالمية، إنها شعار المدينة وقلبها النابض على نهر الراين، القابعة في وسط المدينة وكأنها حارسها الشخصي العملاق،

المزيد »

تزخر مدينة براونشفايج، التي تمتزج فيها سمات العراقة والحداثة، بالعديد من المعالم المفعمة بالانطباعات المعبرة عن تاريخها العريق الثري، بالإضافة إلى أحيائها الجميلة التي لا تزال محتفظة برونقها الخاص عبر قرون عديدة مضت. ليس هذا فحسب، بل إن عباءة فخامتها مرصعة أيضاً بالروائع المعمارية المعاصرة والمشاهد الفنية والثقافية الحية والمناظر الطبيعية الخضراء الرحية.

المزيد »

Discover Destination Germany with our interactive map

قم هنا بإضافة أهدافك المفضلة قم بتأكيد وتصنيف وتقسيم وطباعة هدفك المختار، ثم قم بالتخطيط لرحلتك إلى ألمانيا.

تم اختيار المفضلة 0