ميونيخ

مدينة عالمية قلبها ينبض: ميونيخ

ميونيخ، مدينة عالمية حديثة قلبها ينبض وذات تاريخ عريق. بين مصنع بي إم دبليو BMW وحديقة احتساء الجعة، بين الفن والثقافة، بين الإبداع والزوايا الحالمة، بين عصري الباروك والحداثة: لا توجد تناقضات، ولكن تناغم مميز لميونيخ. تقدم عاصمة بافاريا الكثير من المعالم السياحية البرّاقة لدرجة يتحير معها السائح في اختيار نقطة بداية رحلته. وأهم شيء يتعين على السائح أن يحضره معه هو الوقت.

ميدان مارين وكنيسة فراونكيرشه: الجمال يتلاقى مع الفخامة

تتميز ميونيخ بميدان مارين بلاتس الذي يتمركز قلب المدينة، بالإضافة إلى أجواء المدينة العالمية والحياة النابضة بالنشاط والأبنية الرائعة التي كل منها يمثل أثراً. يتسم الميدان بأنها يحتوي على المقرين القديم والجديد لمبنى البلدية وكنيسة بيرتسكيرشه التي تعتبر أقدم كنيسة في المدينة القديمة، ولن نغفل هنا بالطبع ذكر كنيسة فراونكيرشه بأبراجها ذات الكسوة الخضراء التي تقع على بعد خطوات قليلة من هنا. أما شعار المدينة فهو على غير العادة ليس مرئياً فقط، بل مسموعاً أيضاً: فأصوات دق أجراسها تمثل زخماً سمعياً فريداً مفعماً بأجواء التهليل الكنائسي. ناهيك عن المبنى القوطي العملاق الذي يخلب الأنظار من خلال المبدأ التطبيقي "عناصر أقل فخامة أعلى": البساطة الفخمة في إطار عناصر الزينة اللطيفة. عندما يتجمع المتدينون هنا لا يتركون باباً لدخول الشيطان - على الرغم من أنه ترك بصمة قدمه السوداء الشهيرة "تويفليستريت" عند مدخل الكنيسة.

المدينة التي تسمى فيها الحدائق بالقبو. وكان فيها الملك يحكم بحكمة ورشاد.

ميونيخ مدينة الثراء حتى فيما يتعلق بالكنائس الخلابة - فالكاتدرائيات العديدة المنتشرة بها تستظل بسقف السماء الحرة الطليقة. وتنتشر بها حدائق الجعة التي يتجمع بها الناس على اختلاف فئاتهم تحت أشجار الكستناء الضاربة في القدم لاحتساء الجعة ومعايشة سعادة الحياة. يطلق على الحدائق هناك القبو - قبو صناعة الجعة سالفاتور ولوفن وهوف - لأن القائمين على تخمير الجعة وصناعتها كانوا يقومون بتخزين الجعة في القبو تحت تأثير برودة أسفل الأرض، ومن ثم توصلوا إلى فكرة استغلال أماكن التخزين كقاعات يتم فيه تقديم الجعة، غير أن أصحاب الحانات القدامى لم يناسبهم الأمر على الإطلاق، وهو ما دفعهم آنذاك للاحتجاج عند الملك لودفيج الأول. وقد قام الملك بإصدار قراراً سمته هي الحكمة السليمانية: سمح بتقديم الشراب في حدائق الجعة، وأضاف أنه لا يسمح للقائمين على صناعة الجعة ببيع وجبات هناك. وبذلك اضطر كل من يحب تناول وجبة خفيفة إلى جانب ما يحتسيه من كوب الجعة اللتري، إلى أن يحضرها معه من الخارج. وكان ذلك بداية التقليد الذي أضفى القدسية على أهل ميونيخ - حتى الآن.

المسارح والمتاحف. ومواطن من ميونيخ حتى النخاع.

كذلك فإن الصبغة العالمية اكتسبتها مسارح ميونيخ. مسارح استديو والمسرح الألماني ومسرح ريزيدنتس وأوبرا بافاريا... باقة الاختيارات هائلة: فصفحة الإنترنت الخاصة بالنمدينة وحدها تقدم 89 مسرحاً. ليس هذا فحسب، فالخريطة المتحفية للمدينة هي الأخرى تتسم بالروعة: متحف الفنون بيناكوتيك القديم والحديث ومتحف يناكوتيك للفنون الحديثة - وهذا وحده تندرج تحته أربعة متاحف كل منها له شخصيته المستقلة وهي تقدم للمشاهدين أعمالاً متجاوزة لحدود الروعة في مختلف المجالات الفنية، وذلك في إطار كوكبة متحفية ذات مواصفات عالمية - ومتحف ليباخ هاوس للوحات الفنية ومتحف جليبتوتيك الذي يضم مجموعة من اتماثيل اليوننانية الرومانية القديمة ومتحف براندهورست، كلها تعد من أشهر المتاحف على مستوى العالم. والطبيعة المتحفية الثانية تمثلها منطقة ليهيل بما تضمه من بيت الفنون ومتحف بافاريا الوطني ومتحف المجموعة الأثرية الوطنية ومتحف تاريخ الشعوب. ناهيك عن متحف الحفريات ومتحف المجموعات الفيزيائية الذي يضم فيلا شتوك ومجموعة جوتس الموجودة في بمنى هيرتسوج ودي مويرون والمتحف اليهودي... تستحق باقة المعروض من الأعمال الفنية وصفها بالضخمة، وهو مع ذلك يعد تواضعاً في التعبير.

وهناك سبب آخر يعتبر وحده كفيلاً لزيارة ميونيخ: المتحف الألماني الذي يعد أحد أكثر المتاحف الأوروبية زيارةً وأكبر متاحف العالم التقنية الفيزيائية. وهناك متحف آخر أصغر منه بقليل لكنه يتمتع بقبول كبير، هو متحف الفنان فالنتين كارلشتات في منطقة إيزارتور الذي يضم أشكالاً فنية بديعة للفنان الكوميدي الكبير، مواطن من ميونيخ حتى النخاغ. وعلى الرغم من أن نكاته الساخرة لم يكن الجميع يفهمها: فحبه لميونيخ كان أكبر بكثير.

Highlights

Discover Destination Germany with our interactive map

قم هنا بإضافة أهدافك المفضلة قم بتأكيد وتصنيف وتقسيم وطباعة هدفك المختار، ثم قم بالتخطيط لرحلتك إلى ألمانيا.

تم اختيار المفضلة 0